منتديات قـرية بـقرص
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، قال الله تعالى


((وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ)) التوبة :105أخواني أخواتي أعضاء وزائري ورواد منتديات قرية بقرص


اهــــلاً وسهلاً بكم


منتدى اجتماعي اسلامي ثقافي عام يناقش اخبار قرية بقرص في دير الزور..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جمكتبة الصوربحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من هم البوسرايا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الحسن
مشرف :
مشرف :


sms sms : لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين
عدد المساهمات : 2797
نقاط : 8296
تاريخ التسجيل : 03/03/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: من هم البوسرايا   2011-08-21, 06:59

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
البوسرايا من العقيدات الذين هم :عزوة البوسرايا آل محمد ، والبو عز الدين ، والبو شعيب ، والبو حمزة ، والعفشات ، والبو مطر ، والبو ذياب ، والموسى البو عزاماري جد البو سرايا وساري تركه علي السالم مع امه في نجد ، ولحق به على الفرات ، ووصل مضارب والده في آخر الليل ، فسماه الساري

هجرة علي السالم :

أخذ الزبيد يهاجرون إلى الشمال ، بينما آثر بعضهم البقاء في نجد ، وقد خير سالم الصهيبي زوجته من بني عمه بين البقاء في نجد أو الهجرة إلى الشمال ، فأثرت البقاء بنجد وهي حامل ، فترك لها سالم الصهيبي حربة ، وقال : إن كان المولود ذكراً ، فقدمي له الحربة التي نقشت اسمه عليها ، وسميه علياً 0

وصل سالم الصهيبي إلى الفرات ، فوجد المعارك مستمرة بين الزبيد الذين حرروا مابين عانة والبوكمال من الفرات ، وبين قبيلة قيس ، ولكن قبيلة قيس أعادت ترتيب أمورها ، وأخذت تشن الغارات لطرد الزبيد من أراضيها ، وفي إحدى المعارك قتل سالم الصهيبي بعد أن صمد وهو يصد قيس عن ديار الزبيد الجديدة على الفرات ، أما في نجد فقد ولدت زوجته صبياً ، وجمعت عليه كبار الزبيد المتبقين في نجد ، وأشهدتهم على نسبه ووالده ومولده ، أخذ الطفل يكبر وكلما كبر يلح على امه في السؤال عن أبيه ، وتبكي بصمت لأن الأخبار والأشعار الزبيدية تدل على انه قتل بيد القيسيين في الشمال ، وعندما شب ربطت له مهراً أصيلاً مع أربعة خراف تاكل في مكان واحد ، ومن العلف نفسه ، وبعد كل شهرين تذبح خروفاً وتختبر مدى صلابة عظمة ، لتستدل منها على صلابة عظم المهر ، وعندما ذبحت الرابع وجدت عظمه يكاد أن يكون مصمتاً ، فعرفت أن المهر الآن أصبح قابلاً للتدريب ، فنادت على مدرب الفروسية ، وأخذ يدرب علياً على مبادئها أشهراً ، تطبع المهر وفقاً لرغبات علي ، وفي ميدان السباق جاء الأول على خيول الزبيد ، كل هذا والمرأة تكتم خبر مقتل زوجها في الشمال ، تشاجر علي مع احد أبناء عمه فعيره بمقتل أبيه ، فعاد مسرعاً إلى أمه ، وأصر عليها لتطلعه على شخصية أبيه ، وأين هو ؟ وهل قتل كما يقولون ؟ فقصت عليه القصة وقامت لتناوله الحربة التي تركها له ، وعلمت أن الفتى سوف يلحق بالزبيد في الشمال هو وابن عمه سامر ، وهما الفتيان اللذان لا يفترقان عن بعض ، وفعلاً جاء الفتيان في الصباح وكل منهم قد أعد الخيل والإبل وتهيأ للسفر إلى الشمال ، فقامت الام بتوديع ولدها منحنية الظهر بسبب مصيبتها في زوجها ، وتوديعها لفلذة كبدها ، وقالت : يا علي ، هذه حربة أبيك ، ولن أرضى عنك حتى تثأر لأبيك ، وتصبح فارس القبيلة ، وتتزوج ردسة ابنة عمك السلطان جبر ، الذي وعد بتزويجها لأول فارس في القبيلة يفوق أقرانه في الفروسية ، وصل الفتيان إلى زبيد الشمال ، وفرح بهما السلطان وأولم لقدومهما وليمة كبيرة ، واستقبلتهما فتيات الحي بعاصفة من الأهازيج والزغاريد وفيهن ردسة بنت السلطان جبر أجمل فتاة بعد موزة بنت جبريل ، وقيل ردسة هي موزة بذاتها ، ولا تزال الزبيديات يأخذن هذا الاسم على الفرات حتى اليوم 0

انشغل السلطان بقتال قيس ، لكن قبيلة العبيد دخلت ميدان المعركة ، وهي القبيلة التي كانت تشغل بادية الجزيرة ، ومقر قيادة الشيوخ فيها من قلعة الحضر جنوب الموصل ، وسبب قتالهم للزبيد هو خوفهم منهم ، فقد يحتلون الفرات والجزيرة ، ويطردونهم منها بعد طردهم لقيس(1) ، أمام هذا الموقف كلف السلطان جبر علياً وثامراً بمقاتلة العبيد وصدهم ، فشكلاً راية وجيشاً لهذه الغاية ، فكانت أول معركة بين الطرفين في الرمادي ، والثانية قرب دير الزور ، والثالثة بسنجار ، وكان القتال سجالاً ، وانكسر الزبيد أكثر من مرة ، والمعركة الفاصلة كانت بالروضة إذ تجمع العبيد بقيادة الأمير بركات ، وتجمع الزبيد بقيادة علي السالم ، ثم أنظم إليه وإلى أبن عمه ثامر السلطان جبر ، وقال : إذا تم النصر وأحد كما قتل بركات فسوف أزوجه ردسة بالحال ، فنشط كل منهم في القتال وفي إحدى الجولات تصدى علي لبركات وقتله بحربة أبيه فسقط على الأرض فترجل فوقه وحاول أخراج الحربة ، فلم يفلح ولم يسمح له فرسان العبيد فركب وترك الحربة ولكنه قطع لسان بركات وأخفاه في جيبه ، انتهت المعركة حسب ما تقول الرواية بنصر الزبيد وحمل العبيد الشيخ بركات ودفنوه في خبرة قرب الروضة وكانت حتى أمد قريب تسمى خبرة بركات(2) 0

عاد الزبيد إلى الفرات ، وأقاموا الاحتفالات ، وهنا أخذ عبد من العبيد يدعي قتله لبركات بتحريض من ثامر الذي حسد علياً على عروسته ردسة ، وقام علي يطالب بحقه ، فجمع السلطان وجهاء القبيلة وعرض على العوارف ( القضاة ) المشكلة لحلها ، فنادوا على العبد ليدلي بحجته ، فأدلى بها ، ونادوا على علي ليدلي بحجته ، فقدم دليلين على كونه هو قاتل بركات :

الأول – أخرج اللسان من جيبه ، وقال : هذا لسان بركات

ثانياً – الحربة التي تركها بجسد بركات

وهنا قام القضاة بإرسال رجل غريب محايد إلى العبيد ليستطلع الخبر ، ووعده علي إن هو جاء بالدليل ، فسوف يزوجه الغراء أخته 0
ذهب الرجل إلى العبيد ، وذكر لهم قصته كغريب ، وعن الهدية والوعد الذي وعده به علي ، فأكرموه وأعطوه الحربة وأخبروه بأنهم وجدوا رأس بركات بدون لسان 0
فرح السلطان جبر بابن عمه علي الذي هو كما يقال أبن اخت السلطان ، وقربه وزوجه ردسة في عرس ما عرفت ديار الفرات له مثيلاً ، بينما كتم ثامر غيظه ، وتظاهر بالفرح ، وجاء مهنئاً للعروسين 0

قال علي بعد وصوله الخبر قصيدة رائعة حصلت على أبياتها من الجنوب العربي :



مـــن فــوق مــهـرة من سلايل حمير 0000 حمــــرا شــبيهة شقيرق النعمان
ماكولها حـــــــب الشــــعير الصافي 0000 مقفـــور عـن خلط الكثير الزوان
قــــــب الحــوافــر والصدر متوازن 0000 والراس منها تقول راس حصـان
أذان قــــدام العــــــــــذار مقلطـــــة 0000 وعيــــــون ذيب طالــــع الرعيان
الخيــــــــــل تنخاني وانا أخو غــرة 0000 لا عــاجزاً عنهـــــــا ولا وجعـان
الخيــــــل تندبني والمهـــــر يجذبني 0000 وأنا بطيــــــات الــدرع ســـكران
يشـــهد علي وادي العجيج ومــن بقا 0000 الضـــبع والضنبوح والضـــربان
يــــــــوم لحقناهــــــم بوادي شوحــة 0000 والخيـــــل مثــــل مخافق العقبان
كســــــرت روس الرمـــاح بصـدره 0000 لعيــــــون ردســــــة منوة الفتيان
نطحـــــت بركـــات والوجـوه عابس 0000 والخـيــــل تشــبه عانــة الغزلان
ما انــــت لقات زبيد يـــــــــوم اللقــا 0000 يا عبـــــد يا زربول يا حيـــــوان
يا سامعين الصوت صلوا على النبي 0000 معقول جمجمة تحكي بدون لسان

وقام من فوره بتزويج الغريب لأخته الغرا ، ونسلها كما تقول السيرة هم الغرير في العراق ، ونضيف إلى هذه الرواية توضيحاً للمعالم الأرضية التي ذكرت : وادي العجيج ( عجيجة ) من وديان الجزيرة وكذلك وادي شوحة ، وخبرة بركات ، كما ان الغرير في العراق موجودون الآن ، وعلى الرغم من كون السيرة المذكور من الروايات الشعبية ، وليست من النصوص التاريخية التي تعتمد ، فالقضية لم تكن نابعة من الخيال بسبب الأسماء والأماكن المذكورة 0

مات الجيل الأول من الزبيد على الفرات ، وجاء الجيل الثاني وهم غنام بن علي السالم وزوجتة ردسة بنت السلطان جبر ، وناصر الثامر من بني عمه ، وبقيت المعارك مستمرة بين قيس والزبيد ، وهذه المرة على سهل الحريجية ، فتضايق الزبيد ، وقرروا الأستنجاد بطيء ولكن قبيلة طيئ دب بينها وبين الزبيد قتال محدود قتلت فيه طيئ ستة وستين رجلاً من الزبيد ، وقطعت كف رجل ، وحل الجفاء من ذلك التاريخ فكيف تنصرهم ؟ قال غنام : هؤلاء من طيئ وهم بني عمنا ، وأهل الخيل السابقة ( المليحات ) وطيئ في الحرب تسمى معطرة الرماح ، فلا بد من استنجادهم ، وجمع وجهاء الزبيد ، وقرروا في حالة النصرة أن يتركوا لهم قضية الثأر ، فقام فرسان بتخطي مضارب طيء ، ووضعا رسالة على راس رمح وهربا ، قدم الطائيون إلى الرمح ، فوجدوا فيه عبارة مكتوبة يقول ( عمامي ياهل النهفة الست والستون والكف بالمهفا ) أي أن القضية التي بيننا قد هفت مع الدهر ، ونستنجدكم على العدو 0

(1) تعزز السيرة المصادر التاريخية بأن العبيد من قضاعة وليسوا من الزبيد 0
(2) الخبرة : تجمع لمياه المطر


الحادث المشؤوم:
وصل الزبيد بيرق من طيء فيه أربعون من خيرة الفرسان واشتركوا في المعركة،وانتصرت الزبيد فقالت قيس: ماذا حصل؟ ومن أين جاءتهم النجدة ؟ فقام رجل من قيس نشب نصل الرمح في ظهره بجر النصل،فوجد اسم وإشارة قبيلة طيء عليه،فقالت قيس:نترك الفرات الآن ،فطيء تناصر الزبيد وطيء أهل المليحات معطرة الرماح لا يمكن الوقوف بوجههم ووجه الزبيد بعد الآن، فهاجروا وتركوا الحريجية .
وهنا حصل حادث عكر صفو العلاقات بين طيء و الزبيد يروى بطريقتين:
الأولى : إن فرسان طيء دعتهم قبيلة الزبيد للصلح ،ولإقامة وليمة على شرفهم،فلما قدموا توزعوا في مضارب الزبيد ،بعضهم في بيت غنام العلي السالم،وبعضهم في البيوت الأخرى ،فقام ناصر بن ثامر من منطلق كرهه الموروث لغنام ،وقال لكل البيوت:غنام يطلب منكم قتل الضيوف لنثأر للستين ،ففعلوا دون أن يدري غنام إلا بعد فوات الأوان ،وحصول المصيبة ،فأطلق سراح ماعنده واعتذر لهم،وأوضح لهم سبب الغدر و هؤلاء الذين سلموا من القتل ،أو تفلتوا من القتل أولادهم هم الفليته مع أبناء القتلى، والفليته لا يزالون يذكرون اليوم على الفرات كما إن الفلته فخذ من الرولة من العنزة.
الثانية: أن جبرا قائد فرسان طيء كان قد حل ضيفا في بيت غنام العلي السالم، فاحتفل بهم و عنده أخت جميلة تطبخ الطعام في مقر الحريم ،ومن تعبها تمطت فبانت يدها وبها خاتم ذهبي كان يشتغله صائغ يهودي، وتأويه قبيلة طيء ، والطائيون يعرفون صنعته ، فقام جبر بإنشاد أهزوجة قصد منها إفهام غنام بن علي انه يطلب يد أخته صاحبة الخاتم .فقال:

عزرا اليهودي دق له محباس ***لبنت الزبيد الكاسبين الباس
عاداتهم تقليط دلة ومحماس ***ذرب جـــوابــك لا تظل معثر

غضب غنام جدا، فكيف عرف الخاتم في يد أخته ؟ وكيف له أن يتغزل بها أمام الناس ؟ فرد عليه القول:
عزرا اليهودي دق له قردلة ***لبو خديد شــــبه فوح الدلة
كم شيخ قبلك من الفلاة نشله***ونترك جبينه بالتراب معفر
فاستل السيف وقتله،ولم ترض جماعة السلطان جبر عن هذا التصرف ،والى الآن تعير الجبور العقيدات الذين تحدروا من غنام بقولهم (لو كان حليب أمهاتكم صافيا، لما قتلتم بني عمومتكم في بيوتكم).

وقد وجدت أخبار عزرا وتبين انه من يهود طيء و طيء كانت تعتنق النصرانية قبل الإسلام.
وكان يؤتمن بشدة ،ويصوغ الحلي لنساء الفرات ،وذاعت شهرته في كل الجزيرة و الفرات.
وكان يصنع الخواتم و القردانه المعروفة و الحجول، ولا تزال تسمى في حلي نساء الفرات إلى اليوم،جاءته امرأة مع طفلها ليضع لها حليا فقال شعراً غامضا يخاطب به الطفل:

يللي تلعب على متون أمك أنا أباك ***وبيدي صغت حجول أمك وأنا أباك
فسمع رجل من طيء هذا القول،واستل سيفه لقتله فهرب إلى بيت الشيخ في طيء ،فأمهله إلى الليل وبعدها فلن يحميه من طيء إذا لحقوا به في الطريق.
قام عزرا بتحميل بضاعته على البغال،وفك نضوة البغال،وركبها بعكس اتجاهها، ليشعر مقتفي الأثر بعكس الاتجاه الذي تسير فيه،وبهذه الحيلة نجا بلجوئه إلى قبيلة البقارة في الموصل بزعامة شيوخهم،ومنهم حمد علص الذي لا تزال تذكره أمثال الفراتSadفلان شيخته كشيخة حمد علص).

قام حمد بحماية عزرا و قال شعرا:

حمد ما يعطي على الخطار يا طيء ***وله مهر على الدشمان يا طي
أقف عند هذا الحد بتدويني لحوادث السيرة الفراتية،ومن أراد الزيادة،والتدوين بطريقة ملحمية فعليه الانطلاق من هذه المقتطفات من السيرة الفراتية التي وضعتها له كمعالم في الطريق،وأنصحه بمجالسة المعمرين،وهواة القصص الشعبي ،فعندهم الخبر اليقين في هذا المجال،على أن لا يستمع في منطقة واحدة في الفرات،ولكن عليه سماع هذه القصة عند البوشعبان في الرقة،وعند الجبور في الجزيرة و عند قبيلة طيء وعند الدليم في الرمادي ،وحتى في حائل من نجد إذا استطاع إلى ذلك سبيلا،والله الم

**************




البارحه يوم الخلايق نـــياما********* بيحت من كثرالبكا كل مكنون
قمت أتوجدله وانثــــر علاما****** من موق عيني دمعها كان مخزون
ولي ونة ٍ من سمعها مايناما******كني صويب ٍ بين الأضلاع مطعـون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shababbuqros.ibda3.org/
محمد الحسن
مشرف :
مشرف :


sms sms : لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين
عدد المساهمات : 2797
نقاط : 8296
تاريخ التسجيل : 03/03/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: من هم البوسرايا   2011-08-24, 06:57


**************




البارحه يوم الخلايق نـــياما********* بيحت من كثرالبكا كل مكنون
قمت أتوجدله وانثــــر علاما****** من موق عيني دمعها كان مخزون
ولي ونة ٍ من سمعها مايناما******كني صويب ٍ بين الأضلاع مطعـون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shababbuqros.ibda3.org/
 
من هم البوسرايا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قـرية بـقرص :: ركن الفرات دير الزور والحسكة والرقة وقراهم :: معلومات حول محافظات الفرات وقراها-
انتقل الى: