منتديات قـرية بـقرص
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، قال الله تعالى


((وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ)) التوبة :105أخواني أخواتي أعضاء وزائري ورواد منتديات قرية بقرص


اهــــلاً وسهلاً بكم


منتدى اجتماعي اسلامي ثقافي عام يناقش اخبار قرية بقرص في دير الزور..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جمكتبة الصوربحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة "أم حبيبة "رضي الله عنها وأرضاها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الحسن
مشرف :
مشرف :


sms sms : لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين
عدد المساهمات : 2797
نقاط : 8296
تاريخ التسجيل : 03/03/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: قصة "أم حبيبة "رضي الله عنها وأرضاها   2011-08-19, 06:46

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
أم حبيبة أمنا أم المؤمنين رضي الله عنها عندما قرأت قصة سيرتها
العطرة أكتشفت أنها قاست كثيرا في سبيل دينها
أم حبيبة هي رملة بنت أبي سفيان بن حرب زعيم قريش قبل الأسلام تزوجت في مكة من عبيد الله بن جحش وعند ظهور الرسالة شرح الله صدرها للأسلام مع زوجها وبالرغم من محاولات أبيها لتعود عن هذا الدين الذي كان مرفوضا في مكة من زعماء قريش ألا أنها لم ترضخ لرغبته وأختارت دين سيدنا محمد ـصلى الله عليه وسلمـ تاركتا المجد والرياسة والعظمة وعز والدها ودلاله أختارت طريقا شاقا وصعبا مع العبيد والمستضعفين العرب المسلمين
وعندما أمرالله رسوله بالهجرة ألى الحبشة كانت أول من هاجر وذلك كان في العام الخامس من دعوته ـصلى الله عليه وسلمـ عاشت مع زوجها في الحبشة يتفقهون في أمور دينهم ويقرأون القران لايخافون في الله لوم لائم وتحت حماية أبرهة مللك الحبشة وكان أكبر همهم هو معرفة اخبار الرسول الكريم وأصحابه
ولكنها فجأة تعرضت لفاجعة أشد وقعا من ظلم والدها لأن زوجها طلقها لأنه ترك دين الأسلام وكان طلاقها يعادل هجرتها وفراقها للنبي ـصلى الله عليه وسلمـ ولكنه كان البوتقة التى صهرت نفسها وروحها ورفعتها في سلم الأيمان والصبر درجات عالية فبعد الذي حصل لها أعتكفت في دارها تستعين على مصابها بقراءة القران واقامة الصلاة وأنشغلت بتربية أبنتها (حبيبة) التي حملتها مهاجرة وشقيت بها مسافرة
عندها أرسل لها الرسول ـعليه الصلاة والسلام_ ليخطبها وكانت مفاجأة سارة لها زادتها شرفا لا يضاهيه شرف في الأرض لآنها ستصبح أم المؤمنين ولقد صدق فيها الله تبارك وتعالى((أنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب))
وبهذا عقد عليها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وكان ذلك في السنة السادسة بعد الحديبية وهي بالحبشة وعندما وصل خبر زواجها لأبيها أحس في قرارة نفسه بالأرتياح لأنه أدرك أنها تزوجت الرجل العظيم عليه أفضل الصلاة والسلام _وبهذا أصبحت أم المؤمنين _ رضي الله عنها وأرضاها_ هذا والله أعلم وبهذا نتعلم منها الصبر على الشدائد (منقول من كتب السير ة) ولا يسعني ألا أن أقول فيها :-
أنها سيرة خير البشر .........فيها من قصص الصحابة والحكم والعبر فها هي أم حبيبة رضي الله عنها وهب لها ربي من الصبر ........وقوة الأيمان وجزاها بزوج منأعظم البشر........فماذا تقولون أخوتي في الله في هذا الأمر.....

**************




البارحه يوم الخلايق نـــياما********* بيحت من كثرالبكا كل مكنون
قمت أتوجدله وانثــــر علاما****** من موق عيني دمعها كان مخزون
ولي ونة ٍ من سمعها مايناما******كني صويب ٍ بين الأضلاع مطعـون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shababbuqros.ibda3.org/
محمد الحسن
مشرف :
مشرف :


sms sms : لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين
عدد المساهمات : 2797
نقاط : 8296
تاريخ التسجيل : 03/03/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: قصة "أم حبيبة "رضي الله عنها وأرضاها   2011-08-29, 07:23


**************




البارحه يوم الخلايق نـــياما********* بيحت من كثرالبكا كل مكنون
قمت أتوجدله وانثــــر علاما****** من موق عيني دمعها كان مخزون
ولي ونة ٍ من سمعها مايناما******كني صويب ٍ بين الأضلاع مطعـون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shababbuqros.ibda3.org/
 
قصة "أم حبيبة "رضي الله عنها وأرضاها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قـرية بـقرص :: القسم الاسلامي :: ركن السيرة النبوية الشريفة وصحبه-
انتقل الى: